المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ممكن تفهموني وش معنى؟؟؟؟؟؟؟؟


الأمورة
29-09-2002, 04:43 PM
ممكن تفهموني وش معنى كلمه مقامات لاني بصراحة مافاهمة شي (زي الاطرش في الزفه)
أرجوكم لا تطنشوني وعطوني ويه

الأصيل
30-09-2002, 07:20 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الأخت الكريمه......
كل ما تريدينه عن المقامات وعلم المقامات وكل ما يجول بخاطرك عن المقامات... تجدينه في الروابط التاليه ذكرها..... وأعتقد أن طريقة طرح الدروس بشكل مسهل وميسر ومبسط جداً للمبتدئين..
فن النشيد وعلم المقامات-الجزء الأول.. اضغط هــــنا (http://www.inshad.net/fourm/showthread.php?threadid=1129)
فن النشيد وعلم المقامات- الجزء الثاني.. اضغط هنا (http://www.inshad.net/fourm/showthread.php?threadid=2208)
وقبل الشروع في الموضوعين السابقين أنصح بزيارة الموضوعين التاليين..
حقيقة الموسيقى ولا تفهمونا غلط.. اضغط هــــنا (http://www.inshad.net/fourm/showthread.php?threadid=695)
قوالب فنيه ذات أهميه... اضغط هـــــنا (http://www.inshad.net/fourm/showthread.php?threadid=753)

وإذا أستصعب شيء فالأستاذ عادل الكندري وأنا وبقية الأخوة في الخدمة إن شاء الله.......

الأمورة
02-10-2002, 06:25 PM
أخوي أنا قريت كل ذا المواضيع لكن مافهمت ولاشي أبغا أعرف وش معنى الكلمة وفي أي شي يستخدم المقامات

عازف نغم
02-10-2002, 07:21 PM
أختي ..

المقامات هي الألحان ..

فمثلاً هناك لحن فيه حزن أو لحن فيه مرح أو لحن فيه عزة وأنواع كثيرة من العواطف

كل تلك الأنواع من العواطف تأتي من ترتيب السلم الموسيقي ترتيباً معيناً لكل نوع

هذا نوع من أنواع الشرح المبسطة للمقامات ..

=====

طبعاً كل تلاوة قرآن وكل لحن نشيد هو في الأساس نغم موسيقي له وزن معين يسمى مقام

بترتيب السلم السلم الموسيقي ترتيباً معيناً تخرج لنا هذه الأنواع

مثلاً :

**الشيخ السديس يقرأ على مقام الرست لذلك نجد التلاوة فيها هيبة وعزة
وترتيب السلم الموسيقي لمقام الرست هو :
Do - Re - Me (seka) - Fa - Sol - La - Se (seka) - Do
ولو استعرضنا هذا السلم على آلة موسيقية لوجدنا أنه نفس الجو الذي يقرأ فيه الشيخ السديس لأن هذا السلم هو سلم المقام أصلاً

طبعاً كل هذا قد لا يفهم إلا بعد دراسة نظرية وعملية

الأصيل
03-10-2002, 04:37 PM
:)

عازف نغم
04-10-2002, 03:07 AM
:?

ماض على الطريق
15-01-2003, 08:50 AM
جزاك الله خير يا أمورة على فتح هذاغ الموضوع في المنتدى وجزاك الله خير الجزاء ياعازف نغم وجعل أنغامك كلها في طاعة الله وعصمك من أنغام الشياطين ونفع بك أمتك آمين آمين

نديم
20-03-2003, 12:37 PM
السلام عليكم .. أخوي / عازف نغم
أنا جيت متأخر لكن عندي تعليق ووجهة نظر مختصره جداً !!
أولاً / الأصوات البشريه هي الأصل في التراتيل اللتي تم إستحداث تسميتها و(تصنيفها) بالمقامات في الموسيقى .فلا نـقرن الترتيلات
سواءً في الأذان أو قراءة القرآن بالموسيقى .
( الشيخ السديس يقرأ على مقام الرست لذلك نجد التلاوة فيها هيبة وعزة) الهيبه والعزه في كتاب الله الكريم .جزاك الله خير (قل لي في الأناشيد أقول لك يمكن لكن ..)
ثانياً/ الأفضل أن نسمي ترتيل القرآن والأذان ( وتيره ) أو ( نمط )أو
( وزن معين ) كما ذكر.
ثالثاً / لاينبغي أن نستعرض ترتيل إمام إو مؤذن على آله موسيقيه
يكفي أن ترتيله أوأذانه جميل ويرتاح لسماعه الإنسان .
والقصد في النهايه هو الفصل بين الشيئين .. وهذي وجهة نظر
شخصيه لا شرعيه ولا فقهيه .
نديـــم

abdgrad
25-05-2006, 10:19 AM
:17:: الأخوة الأحبة أحببت أن أطرح هذا الموضوع عليكم .....
القرآن الكريم يتميز عن سائر الكلام بميزات عدة ، من هذه الميزات :
1- علم التجويد ، والذي لا يوجد في غيره من الكلام ، وطبعاً التجويد يضفى على القرآن جمالاً ومعنى - وهذا بحث طويل من الممكن أن اكتب فيه لاحقاً - لكن للإشارة ، فإن كل حكم تجويدي يضفي على الآية القرآنية معنى ، ولذا نجد بعض القواعد التجويدية تخرج عن نطاقها في القرآن الكريم ، مثل قوله تعالى : (ويخلد فيه مهانا) فمد الصلة هنا خارج عن القاعدة ، ليعطي معنى الخلود المهين للكافر .......
2- الجرس الموسيقي للكلمات القرآنية : فنحن نعلم أن اللغة مفردات ، ويتميز القرآن عن غيره من الكلام بانتقاء المفردات التي تعطي الآية معناً من خلال الجرس التي تمتلكه الكلمة في موقعا من الآية ، فمثلاً : قول تعالى : (يمحق الله الربا) ، معنى كلمة يمحق ، هو يزيل أو يهلك ، او .... وهناك مفردات كثيرة تدل على هذه الكلمة ، لكن لما هذه الكلمة بالذات ، لو تركنا المعنى اللغوي للكلمة وأتينا إلى الجرس الموسيقي ، ألا تعطيك حروف الكلمة (الميم ثم الحاء ثم القاف) صوت المحق أو المحك ، وهو الإزالة التامة والكاملة ، ونشبهه بالمرأة التي تمحك أرض الآنية لتزيل منه الطعام حتى العالق فيه ...... وفيه دلالة على أن الله عز وجل لا يهلك الفائدة من المال الربوي فحسب ، وإنما يهلك المال ويمحقه من أصله ، فلا يبقى منه شيئاً ....
3- الفن التصويري في الأية : ولسيد قطب كتاب أرجوا مطالعته وقرائته ، وهو مهم جداً في هذا الموضوع ، ومن امثلته .... تكرار حرف السين في سورة الناس ، ألا يضفي جواً عاماً على السورة بالوسوسة ، الذي هو موضوع السورة الأول .....
4- النغم : وهذا ما اردت أن أصل إليه من خلال هذه المقدمة ، فمن الآيات ما يتعلق بالعذاب ، ومنها بالبشارة ، ومنها ......
كل آية لها لونها العاطفي الخاص ، وهذا لا يستبينه القارئ ولا السامع ، إلا من خلال تطبيق اللون العاطفي للآية من خلال الصوت الحسن ، والنغمة ذات المقام المنتقى ....
فسورة يوسف لها سمتها الخاص ، وجرسها الخاص الذي تقرا فيه ....
وسورة الرحمن كذلك ، وكل سورة ، بل كل آية لها لونها الخاص منفردة أو مجتمعة مع سابقها او لاحقها من آيات القرآن الكريم .....
ولذا فتطبيق النغم على آيات القرآن هو من باب قول صلى الله عليه وسلم : (ليس منا من لم يتغن بالقرآن) والتغني هنا هو التفاعل الكلي مع كل حرف وكل كلمة من القرآن الكريم ، إحساساً ، وشعوراً ، وصوتاً ، وأداءاً ، ونغماً ، وتجويداً ، حتى يتكامل لدينا آداء القرآن الكريم بالشكل الحسن .... .
ومن خلال هذا فأنا أتقدم بطلب إلى الأخوة الذين يجيدون النغم ، بان يبينوا لنا في [مقالٍ] : اللون العاطفي لكل مقام من المقامات السبعة الأساسية ، فمثلاً : الحزن سمت أي مقام ، والفرح سمت أسي مقام ، والجدة ... ووو ....الخ ، ليتعرف القارئ للقرآن الكريم على منهجية قراءة القرآن الكريم بالنغمة ، وأهمية ذلك في قراءة القرآن الكريم ، وحتى يعلم آيات الحزن بأي مقام تقرا ، وآيات الرحمة وووو ... الخ ..وجزاكم الله خيراً ....

عرفات منصر
20-06-2006, 01:45 PM
:7:- :7:- حياك الله اخي نديم
طبعا الاخ عازف نغم كلامه صحيح والذي اريد ان اوضحه لك ولكل الاحباب ان الاحان كلها هي عبارة عن (الانغام والتراتيل و الالحان و الترانيم ) التي يتنغم بها الانسان وهي تنطبق على القران كما تنطبق على الاذان كما تنطبق على الانشودة والاغنية
والرسول صلى الله عليه وسلم يقول:( اقرأوا القران بلحون العرب )
ففي ترتيل القران الحان نسميها تلاوات فالمقام هو اساس نغمة معينة يبنى عليه لحن لايخرج عن شخصيته ( يعني جوه ـ اقصد بالجو الفضاء الخارجي ـ هاهاها هذه مزحة دخلت الخط لكن اقصد الجو الحزن او الفرح او الطرب....الخ)سواء كان هذا اللحن تلاوة أو انشودة أو أغنية أو موال ...الخ
وما اجمل ان يكون قارئ القران على فهم بالمقامات. وكذلك الموذن. والمنشد واذكرلك مثال
( الشيخ عبد الباسط رحمه الله ) الاترى جمال قراءته حيث انه درس المقامات وابدع ـ رحمه الله ـ
في استخدامها عند تلاوة الكتاب العزيز وانا اشهد له انه عمل بقول النبي الكريم ـصلى الله عليه وسلم ـ : ( زينو القران باصواتكم )
اخاف ان اكون اسهبت وتكلمت بشيء تعرفونه فاكون قد ثرثرت عند من لا يحتاج هذا التفصيل:7:- :7:-

أوزانْ..!
06-07-2006, 03:22 AM
...........
أنا كمان موعارف

عرفات منصر
06-07-2006, 11:45 AM
أخي هيثم
اسأل عن أي شيء وسوف تجد الاجابة انشاء الله

Q8 music
07-07-2006, 08:43 PM
أختي ..

المقامات هي الألحان ..

فمثلاً هناك لحن فيه حزن أو لحن فيه مرح أو لحن فيه عزة وأنواع كثيرة من العواطف

كل تلك الأنواع من العواطف تأتي من ترتيب السلم الموسيقي ترتيباً معيناً لكل نوع

هذا نوع من أنواع الشرح المبسطة للمقامات ..

=====

طبعاً كل تلاوة قرآن وكل لحن نشيد هو في الأساس نغم موسيقي له وزن معين يسمى مقام

بترتيب السلم السلم الموسيقي ترتيباً معيناً تخرج لنا هذه الأنواع

مثلاً :

**الشيخ السديس يقرأ على مقام الرست لذلك نجد التلاوة فيها هيبة وعزة
وترتيب السلم الموسيقي لمقام الرست هو :
Do - Re - Me (seka) - Fa - Sol - La - Se (seka) - Do
ولو استعرضنا هذا السلم على آلة موسيقية لوجدنا أنه نفس الجو الذي يقرأ فيه الشيخ السديس لأن هذا السلم هو سلم المقام أصلاً

طبعاً كل هذا قد لا يفهم إلا بعد دراسة نظرية وعملية

اخي الكريم المقامات هي السلالم الموسيقية الشرقية وليست الالحان وتختلف المقامات فيما بينها بثلاث امور اولها هو درجة الارتكاز (دوكاه راست سيكاه يكاه...الخ) وثانيها هو الدليل والاختلاف الثالث هو التغييرات التي تطرأ داخل المقام فمثلا مقام الكرد ومقام الحجاز لهما نفس الدليل(سي،،مي بيمول) ونفس درجة الارتكاز(الدوكاه) ولكن اثناء عزف او غناء او تدوين المقام يتم رفع نغمة الفا نصف درجة لنحصل بذلك على مقام الحجاز (او نرفع الدو دييز ايضا لنحصل على مقام الشاهيناز)
ثانيا نغمة سي العالية في مقام الراست اسمها اوج وليس سيكاه واسمها بالانجليزي Si وليس Se
مع تمنياتي للجميع بالتوفيق
كويت ميوزك

Q8 music
07-07-2006, 08:54 PM
:17::
ومن خلال هذا فأنا أتقدم بطلب إلى الأخوة الذين يجيدون النغم ، بان يبينوا لنا في [مقالٍ] : اللون العاطفي لكل مقام من المقامات السبعة الأساسية ، فمثلاً : الحزن سمت أي مقام ، والفرح سمت أسي مقام ، والجدة ... ووو ....الخ ، ليتعرف القارئ للقرآن الكريم على منهجية قراءة القرآن الكريم بالنغمة ، وأهمية ذلك في قراءة القرآن الكريم ، وحتى يعلم آيات الحزن بأي مقام تقرا ، وآيات الرحمة وووو ... الخ ..وجزاكم الله خيراً ....
في الحقيقة الامر راجع للملحن نفسه كما لا تنسى ايضا عامل الكلمات فالسيدة فيروز جعلت من مقام الصبا مقاما فرحا رغم شهرة هذا المقام بالحزن والشجن ولكن عموما
صنع بسحر
الصبا:يعطي طابع الحزن
النهاوند:له طابع الغموض والرومانسية
العجم:له طابع الفرح
البياتي:الطرب والحزن
السيكاه:طربي
الحجاز:حزن
الراست:طرب
هذا هو المشهور ولكن يمكن تغيير اي مقام على حسب الكلمات واللحن والاستخدام رياض السنباطي استخدم مقام الحجاز في لونغا رياض ليجعله مقام راقص فرح وكذلك ام كلثوم في اغنية لسه فاكر حيث كان مقام العجم يعبر عن الحزن ولكن بشكل جميل
اتمنى ان تكون الصورة قد توضحت
تحياتي
كويت ميوزك

عرفات منصر
08-07-2006, 09:42 AM
مشكور أخي Q8 music على اجابتك وأنا أضيف ما يلي ( بقصد التوضيح أكثر للشباب ):
الصبا : العاطفة الجياشة الممزوجةبالحزن العميق , والعاطفة(يشبة البكاء) يناسب الروحانيات واناشيد الحزن ويمكن تطويعه للحماسيات اذا اسرعنا به نوعا ما..
النهاوند:العاطفة والخيال العميق . يناسب الروحانيات و التفكريات كما يشعر السامع بوجود طابع (المرش) فيه لذلك فهو يناسب الحماسيات والوطنيات ..
العجم : يتميز بالحدة في الجواب والانخفاض الشديد في القرار ..وطابعه هو الفرح..لذا فهو يناسب الأناشيد الوطنية ويناسب الأفراح وأناشيد الأطفال.
البياتي : وهو من أكثر المقامات انتشارا بسبب انه واسع جدا( يعني يستطيع الانسان من خلاله ان يعبر عن الكثير من المشاعر.. وطابعه الرهبانية والعاطفة الممزوجة بالطرب .. ولذلك فهو يناسب الحزن والروحانيات ..والأعراس .. والتفكريات ..و الحماسيات احيانا..
السيكا : مقام طرب وشيء من الحزن.. وليس في الحزن كمقام الصبا بل اقل وعليه فهو يناسب الروحانيات والأعراس.. ويمكن ان تلحن به الجهاديات ..
الحجاز : مقام يتميز بالعاطفة الممزوجة بالحنان..وعليه فهويناسب الروحانيات..
الرست: يتميز بالاستقامه والفخامة يمكنني ان اقول انه يشعر المستمع اليه بالثقة ..يناسب الحماسيات والوطنيات و كذلك الروحانيات ويمكن ان تلحن به اناشيد الأعراس..

Q8 music
08-07-2006, 07:21 PM
مشكور أخي Q8 music على اجابتك وأنا أضيف ما يلي ( بقصد التوضيح أكثر للشباب ):
العجم : يتميز بالحدة في الجواب والانخفاض الشديد في القرار ..وطابعه هو الفرح..لذا فهو يناسب الأناشيد الوطنية ويناسب الأفراح وأناشيد الأطفال.

لم افهم ماذا تقصد بالحدة في الجواب والانخفاض الشديد في القرار
مقام العجم الشرقي يبدأ من نغمة العجم عشيران او السي بيمول وهو يقابل السلم الكبير في الموسيقى الغربية وتحديدا سلم B Flat Major
والمجال الصوتي لهذا المقام على هذه الدرجة المعترف بها شرقيا هو مجال صوتي عادي لماذا تقول ان هناك انخفاض شديد وجواب حاد
فاذا كان هذا المقام شديد الانخفاض فماذا تقول عن مقام اليكاه
وان كان شديد الحدة فماذا نقول عن مقام النوى
خلاصة كلامي هذا المقام عادي جدا لا يوجد به اي انخفاض شديد كما ذكرت بل هو في طبقة الصوت الطبيعي التي يستطيع كل شخص ادائها وشكرا لك على التوضيح
تحياتي وبالتوفيق
كويت ميوزك

عرفات منصر
08-07-2006, 09:45 PM
شكرا لك أخي Q8 music وان شاء الله سأعود لتوضيح قصدي بما سألت عنه لاحقا بعد أن أتاكد من بعض المعومات المتعلقة بهذا الأمر ..فأنا لا أحب أن أطرح معلومةإلا إذا كنت متأكدا منها لأن البعض يأخذ بما نطرحه على أن أكيد .. وإذا لديك أي ملاحظات أو إضافات فلا تردد في طرحها..وحفظك الله ورعاك ..
تحياتي